(جديد) يقولون بأن السعادة ٩٠٪ منها تكون من نفسك و ١٠٪ من الزوج .. فما صحة هذا الكلام؟!

بنت على أبواب الزواج تسأل …

السلام عليكم
انا عندي سؤال في شي قرأته من فتره عن انه الزواج هو ٢٠ بالميه من سعاده الانسان و مع علاقه الزوجه بزوجها و العكس عشان يكون في سعاده زوجيهً انه ٩٠ بالميه من السعاده تكون من نفسك و ١٠ بالميهً من الزوج فقط ما رايك بهذي القاعده و هذا من كتاب جون جرراي هل هو صحيح لاني كمان قريت هنا في الموقع انه الافضل انه الزوجين سعادتهم تكون مع بعض دايما و ما يكون في استقلال و زي كذا


وعليكم السلام ورحمة اللـه ..

لا أعلم ما كتب جون جراي في كتابه ولكن الانسان هو فعلاً مصدر سعادة نفسه بنفسه وهذا لا يعني أن يستقل عن الناس كلا وألف كلا.

الشخص مسؤول عن سعادة نفسه .. والزوجة مثلاً هي المسؤولة عن سعادتها ولكن هذا لا يعني الإستقلال عن الزوج بل المقصود هو أن الزوجة تفعل ما بوسعها لتكون مصدر سعادة لنفسها وزوجها .. فلو كانت سعيدة مع زوجها ستكون سعيدة مع نفسها .. وعادة العكس صحيح .. فلو كانت سعيدة متصالحة مع نفسها ستكون سعيدة متصالحة مع زوجها ومع كل من حولها كذلك.

ولهذا يقال بأن السعادة .. بل كل شيء تقريباً .. ينبع من الداخل وليس الخارج.

وإليكم هذا المثال البسيط …

زوج قبيل ان يدخل البيت قطف وردة صفراء بسيطة من الشارع وأعطاها زوجته فأبتسمت وحضنته وكانت سعيدة وأسعدت زوجها.

وزوجة عندما أحضر لها زوجها باقة ورد أصفر .. لأنها كانت آخر الورود التي في محل الورد .. رمتها في وجهه وهي تصرخ هل تتمنى لي المرض والموت .. إن شاء الله يومك قبل يومي

أستغرب فعلاً ممن يروجون لأفكار غريبة عجيبة لا أعلم مصدرها ومن هذه الأمثلة ما يلي …

“اهربي من زوجك ودلعي نفسك”

“أحبي نفسك كي يحبك زوجك”

“حبي نفسك أكثر من زوجك”

“لا تجعلي زوجك كل اهتمامك”

وقد تكون هذا الشعارات صحيحة .. ولكن طريقة تطبيقها في أغلب الأحيان خاطئة .. فالعديد ممن يرردها يدعو لأن تحاول أن تبتعد الزوجة عن زوجها والمصيبة أغلب هذه النصائح تحث الزوجة التي يبتعد عنها زوجها بعدم محاولة التقرب له ولكن على النقيض ينصحونها بالإبتعاد عنه لكي يعود لها.

ولا أدري من المغفل الذي ينصح بذلك .. فأغلب أحلام الرجال الذين يخونون نسائهم هو أن تنشغل عنه زوجته إما بأطفالها أو بزيارات أهلها وصديقاتها .. وصدقيني إذا كان ما تفقدينه هو وجود زوجك في حياتك فكل أهلك وصديقاتك لن يعوضك عنه .. صحيح قد تشغلين نفسك في النهار عن التفكير في الزوج .. ولكن في نهاية اليوم وأنت مستلقية ليلاً في الفراش بعيدة عن كل معارفك ولا يوجد حولك إلا زوجك الحاضر الغائب سوف تشعرين مرة أخرى بالحزن والأسى.

العلاقة الصحيحة التي تربط أي صديقين .. ولا توجد أقوى من رابطة الزواج .. تكون مبنية على التقارب لا التباعد .. فإذا أبتعد صديق تقرب منه الآخر .. وكذلك الزوجين .. إذا شعرت الزوجة بأن زوجها يبتعد عنها بمشاعره يجب عليها أن تحاول أن تتقرب منه .. وطبعاً لا أقصد تتقرب منه لتراقبه لتكتشف إذا كان يخونها أو يلعب بذيله أم لا .. لأنه حينها سيكون الوقت قد تأخر كثيراً .. وقد لا تكتشف ذلك إلا بعد أن يتزوج عليها مثلاً.

ولكن تقربي له بمراجعة نفسك .. فهل هي تحبين نفسك؟ .. هل تعتقدين بأن تصرفاتك تقرب زوجك منك أم تنفره بعيداً عنك؟ .. وكما قلت وأكرر دائماً المرأة التي لا تستطيع جذب زوجها لها عليها إعادة البحث عن الأنثى التي بداخلها .. فنفس الزوج الذي يبتعد عنك تجذبه أخرى قد تكون أقل جمالاً منك .. ولكنها تستطيع استمالة نفس القلب الحجري الموجود داخل صدر زوجك المتوحش كما تصفينه أنت.


أنت مصدر سعادة زوجك وزوجك مصدر سعادتك .. والسعادة الزوجية تحتاج لشخصين لكي تنمو وتكبر .. نعم هناك عقبات وكبوات ومشاكل قد تكون شبه يومية ولكن لا تقومي بوضع حجر تبنين به جداراً بينكما كل ما تزاعلتما .. أهدمي الجدار وأذهبي لزوجك.


مع تمنياتي لكم بحياة زوجية سعيدة

عــبداللـه @ الــعــنــزروت™

07a

وشكراً لمروركم ونشركم للوعي


لو سمحت أستمع للشرح التالي حتى تستفيد بشكل أمثل من الموقع

15 رأي على “(جديد) يقولون بأن السعادة ٩٠٪ منها تكون من نفسك و ١٠٪ من الزوج .. فما صحة هذا الكلام؟!”

  1. بصراحه شديده……اصبحنا نحن النساء نقاتل في الحياه كما الرجال…من المعاكسات في الشارع…معاكسات من الزبائن .وغيره..غيره من زملاءالعمل وغيره..الظاهر انو هذا خلانا نميل اكثر للتعامل بجفاف وشئ من القسوه….انا اعتقد ان تمسكي بانوثتي قوة لي وليست ضعفا…
    ولكن احس انن ابذل مجهودا مضاعفا للحفاظ عليها في خضم الاحداث اليوميه اللتي تخرج اسوا مافينا من الطباع الغير انثويه بتاتا

  2. ساااعدني اعاني من وسواس دمر حياتي اهملت نفسي وزوجي وبيتي وطفلي !!! تعباااااااانه قلق توتر ماادري شسوي ؟؟ اذا تقدر تساعدني ساااعدني

    1. أستخدمي صفحة الاستشارات الأسرية حتى أتمكن من فهم الموضوع وتقديم النصيحة المناسبة

  3. نحن ننجذب للشخص السعيد والمتفائل ونبتعد كل البعد عن كل انسان يسبب لنا الكآبة واليأس!!! فما بالك ان كان أحد الزوجين هكذا لأصبحت الحياة جحيم لا يطاق!!!ولهذا الرسول صلى الله عليه وسلم وصى الرجال ان يتزوجوا الودود الولود الذي اذا غضب منها زوجها تبادر اليه بالتودد وان كان أحيانا يصعب تطبيق ذلك انتصارا للنفس الأمارة بالسوء !!!!الا أن الخير كله في تودد الزوجة واستبشارها دائما في وجه زوجها واحتساب كل ذلك لوجه الله دون محاسبة الزوج او معاملته بالند.

    1. السعاده نابعه من الدااااااااااخل اذا كان هرمون السعاده عنده مرتفع يسعد نفسه واللي حوالينه لا سببها رجال ولا حرمه ولا طفل ولامال ولا حديد .

اترك تعليقاً

ولكن قبل أن تضيف تعليقك ...

أتمنى منك أن تقرأ هذا الموضوع وكذلك التعليقات جيداً قبل ان تكتب تعليقك ... والموقع يحتوي على العشرات من المواضيع الأخرى والتي قد تجيب على تساؤلك فحاول أن تتعاون معي وتتصفح الموقع قبل أن تستفسر عن موضوع معين


وللعلم فهناك صفحة مخصصة للاستشارات الأسرية رجاء أستخدمها اذا كنت تريد أن تكتب مشكلتك وتريد نصيحتي ... وأنتبه لأن التعليقات هنا يراها ويقرأها كل متابعي المدونة ، فلا تنشر قصة حياتك في التعليقات ... وتذكر بأن التعليقات تظهر فقط بعد أن اقرأها وأحدد بأنها صالحة للنشر ، فأنتبه لما تكتب بارك الله فيك ، وكل ما هو خارج النص وبعيد عن المنفعة العامة يتم حذفه .. ولكن ما يتم نشره من تعليقات لن يتم حذفها !!!


وتذكر بأن الموقع للبالغين والعقلاء .. فإذا كنت لا تستطيع أن تقرأ وتستوعب شيئاً مختلفاً عما تعودت على سماعه فكل ما عليك هو معاودة القراءة لمحاولة الفهم ، أو الأستفسار عما لم تفهمه ، ولكن ابتعد عن القذف والتجريح والاتهام فقد شبعت منه ولا يفيدني بشيء .. وأبتعد كذلك عن التعليقات السلبية .. ولا تتهجم على التعليقات الأخرى .. ولا تكتب تعليقاً بدون قراءة المواضيع بتمعن .. يمكنك أيضاً أن تنصحني أو ترشدني عن أخطائي بالأدلة لا بالأهواء .. ولك مني جزيل الشكر


ملاحظة: إيميلك لن يظهر مع تعليقك على الموقع