أمرأة تشتكي من رائحة زوجها .. وزوج يعاني من رائحة زوجته .. والحل هو معرفة الفرق بين مزيل العرق وبين مضاد التعرّق

أستمع للتسجيل الصوتي قبل ان تقرأ الموضوع …

كنت في سنغافورة في منتصف التسعينات واستغربت من أشياء كثيرة وأهمها كيف ان البلد تحولت من مدينة وسخة إلى مدينة نظيفة بدرجة خيالية .. فمخالفة رمي أعقاب السجائر قيمتها أكثر من 700 دولار .. والعلكة لا تباع لكي لا تتسخ الشوارع والممرات بالبقع السوداء !

لكن أكثر ما شدني في سنغافورة هو بث إعلانات تلفزيونبه للكثير من منتجات النظافة الشخصية كالصابون ومعجون الأسنان … ولكن بدون ذكر ماركة تلك المنتجات !

بعد التركيز إكتشفت أنها كانت برامج توعوية بعدة لغات لتعليم الناس أهمية وكيفية استخدام هذه المنتجات … للعلم فسنغافورة خليط من العديد من الجنسيات الآسيوة وأقليات غربية!

وهكذا وبعد مرور سنوات ”ارتقى“ المجتمع السنغافوري.

اليوم راح نتحدث وبدون خجل عن منتجين مهمين وهما

✽ مزيل العرق deodorant
✽ مضاد التعرّق anti-perspirant

  • الفرق هو أن مزيل العرق عباره عن معطّر لتغطية رائحة الإبط فقط

  • أما مضاد التعرّق فهو يمتص العرق ويزيل رائحة الأبط نهائيا
  • لذلك وخصوصا في هذا الجزء من العالم الحار نسبياً والذي تكثر به أيضاً البهارات الحارة فالأفضل هو إستخدام مضاد التعرق ويكون مكتوب عليه مضاد التعرّق anti-perspirant
  • للأسف هناك بعض النساء (والرجال أيضا) يسرفون في إستخدام العطور والبخور لتغطية رائحة العرق وهذا خطأ ناهيك عن حكمه للنساء خارج المنزل والذي تعرفه كل النساء المسلمات
  • اختر ما يناسبك من مضاد التعرق واستمتع برائحة طيبة .. أو الأصح بدون رائحة
  • هناك أيضا الاشاعات التي تدّعي ضرر استخدام هذه المواد وتسببها بالسرطانات ، وهذه مجرد اشاعات خالية من الصحة بتاتاً

وهذه بعض أستفسارات القراء وردودي عليها وهي مهمة جداً …

سؤال: هناك علاقة وثيقة بين منتجات أزالة رائحة العرق ومضادات التعرق ومركبات الالمنيوم التي تحتويها حيث أثبتت علاقة الالمنيوم بمرض الزهايمر وتعد منتجات العرق أهم المنتجات المستخدم فيها الالمنيوم بالإضافة ألى أوعية الطبخ واختلاط الطعام بها؟

جواب: ليس هناك أي إثبات للعلاقة بين الألمنيوم ومرض الزهايمر … هناك حالياً شكوك فقط في أن هناك علاقة بينهما !

ثم إن الألمنيوم موجود في أشياء كثيره على سبيل المثال لا الحصر … ملح الطعام – باكينج بودر – الطحين – السكر – الدونت – مسحوق الفانيلا – معجون الأسنان – حليب الأطفال – كما يدخل في كثير من الأدوية والمسكنات وأدوية الإسهال – و حتى في فلاتر السجائر … الخ.

يعني مستحيل تأكل اي شيء اليوم بدون أن يكون به ألمنيوم أو لامسه ألمنيوم

وأعتقد أن مرض الزهايمر أهون من الرائحة النتنة هههههههه لا طبعاً الله يكتب لكم الصحة والعافية


سؤال: حتى اللي يخاف .. الشبّه ممتوفرة وبالإمكان شرائها كمادة طبيعية خام من عند العطّار وتطحن وتخلط مع المسك وهي أنطف وأكثر أمناً من مزيل العرق الذي يحتوي على الألمنيوم؟

جواب: هذا أكبر إثبات لمن يقول بأن الأعشاب والمواد من العطار أفضل لأنها مواد طبيعية … وإليكم الطامة!!!

الشَبّ (بالإنجليزية: Alum) : مركب الكيميائي وهو كبريتات البوتاسيوم والألومنيوم المميهة

رابط تركيبة الشب الكيميائية

يعني … صباح الخير

معنى هذا أن الشبّه أخطر لأنها تحتوي على كمية ألمنيوم أكثر من مضادات التعرق

ولا يعنى أن كل منتج يقال عنده مركب طبيعي يعني أنه خالي من المواد الكيميائية .. فكل مواد العالم عبارة عن مواد كيميائية فلا تنخدعوا بكلمات التجار .. فحتى العسل مركب كيميائي هههههه … وكل الأدوية عبارة عن أعشاب ومواد طبيعية ممزوجة مع بعض ولكن بقياسات و نسب آمنه .. وكذلك مضاد التعرق صحيح يحتوي على مادة الألمنيوم ولكن بنسب محدودة.

مع تمنياتي لكم بحياة زوجية بدون روائح

عــبداللـه @ الــعــنــزروت™

07a

وشكراً لمروركم ونشركم للوعي